5
م ي د قد ه ع د ن م ع ق و م ل ا ا هد ب ان س ن الإارر ق ت س ا ي ف ة ي ع ت* ب ط روف/ ظ عدة ت م ه ا س. اة ن م ل ا رة فاو ه م ه: لا ع ل» « ة ي ي مد ل ا رافC شE ىا لE ا ة اف ضE ا ون ه ر لر ن ج ر ج حا م و ة ي ع را ر ل ا ي ضلإ: را ا ي ف و ة رطاس ف ووادي مان خ ل ا وادي ي ف. ة ي ص خ ة ي ج لإ ق ة ق ط ن م ي عل ات ري حق ل ا ت فC ش ك د ، وق ة ي خ ي ار ادر ي ص م عدة ي ف ي ل ن ل رو ك ورد د ة ي ج و ل و ي ك الإ: ر ا هد ة داي ي د ن م ع ق و م ل ا ي ت م ي ق: ا ي لت ا. . ا م ك م قC ث ل اC ن ل ا رن لقىا لE عا ج ر ي ة ي طان ن ت س الإ ن: حا ج را ل ا ن م و ة اص وخ ة ي م و م ع ات اي ن ي ي عدة عل رن لق اC وش ق ت ل خدي اE اك ل يد عل دل ي ة ي ف ت ي و ي ل ا. ر ك د ،ي ون ه ر لر ن ج ر ج حا م ن م ة رج خ ت س م ل واد ا م ل ا ن م ا ه لب ع: ا ي ف دت نC س ة ي م و م ع ات اي ن ي عدة ي ل ن ل عو ق و م م ض ي ة ي س ول ي يلكا دا ن ع ما ه مب217 . ر مي ي ي ة ي ت ك س اء ن ج: ا عدة ة ي ي مد ل ما ض يا م ك ة ي م و م ع ل ا اجة س ل وا ة م ك ح م لر وا ص ن ل وش ا ق مو ل ر مي وش، ي ب ق ل ر مي ي ف رC ش ل ا ى ل ماC ش ل ا ي ح ل ا ي فا ه مبر ك الد صي خ ي ساء، ف ت س ف ل ا وخات ي ة ي ي ز م ل ا عة واس ل اا ه ل ار ن م ب. ر ص عا م ارC ي يا عل ة ريC ي: الإ ات ري حق ل ا ث ن ا ي: ا ا م ك ي ف ور: لا ر مي ى ب و ي خ ل ا ي ح ل ا ي ف و ان وردي ك ر ص ق ل، ق ر ه مال ع: ا ل ي ور: ا ور مارك ط را ي مE د الإ ه ع ي ف د نC س ي ع ا ور دق س ا اي ق ب ،و وت ي خل ل ن ج ومطا ون ي ي رل ل168 - 169 د ن م ب م، ر ه ا ن ي ة اف س مي عل2.35 . ة ي ق زا م ل ل راج ي: ا وعدة وات ب: ا ة ي ي ماC بة ل ل ح ت يم، كل م ه¯ دا ل ا¯خC ن م ب د ،ا ة ي ج ا ن س ل ¯و ا ا ة ي ج و ل و ي ك والإ¯ ر ة ي خ ي ار ن ل ةا ي ت م ه¯ اC ت ي ج ن مواء سا اض اخ ع ب ع طا ق و م ل اا هد ي س كت ي. وار ر ل ا رف ظ ن م الإ ن ق ا رهاC كي¯ وا رت مغ ل ا ي ة ريC ي¯ ع الإ ق وا م ل ا ة ي س ي ف و1997 ن م ض ها ل˝ ي خ س ت ي ي ل ن ل و ت ي/ خظ م ي م ل عا ل اC رات لي عا ق وا م. ي ل ن ل و ة ي رC ي: ا ة ي ي مد ي ه ة ي* ي ر مغ عد ب ي عل ع ق ب ة ي ي مد رت غ رات مي و ل ن كC لإتC ي ون ه ر سر ن درE ا ولإي م

Vestiges Romains Au Maroc

  • Upload
    alaa

  • View
    532

  • Download
    1

Embed Size (px)

DESCRIPTION

simple powerpoint

Citation preview

Page 1: Vestiges Romains Au Maroc

قديم عهد منذ الموقع بهذا اإلنسان استقرار في طبيعية ظروف عدة المياه. ساهمت وفرة أهمها لعلإشراف إلى إضافة زرهون جبل محاجر و الزراعية األراضي وفي فرطاسة« ووادي الخمان في»وادي

. خصبة فالحية منطقة على المدينة  الحفريات كشفت وقد تاريخية، مصادر عدة في وليلي ذكر بداية  األركيولوجيةورد منذ بالموقع أقيمت التي

. . م ق الثالث القرن إلى يرجع به االستيطان أن الراجح ومن وخاصة عمومية بنايات عدة على القرن هذا  النقوش إحدى ذلك على تدل .البونيقيةكما

زرهون، جبل محاجر من المستخرجة المواد من أغلبها في شيدت عمومية بنايات عدة وليلي موقع يضمسنة الكابتول معبد منها . 217نذكر عدة المدينة تضم كما العمومية والساحة والمحكمة النصر وقوس م

الشمالي الحي في منها بالذكر نخص الفسيفساء، بلوحات المزينة الواسعة بمنازلها تتميز سكنية أحياء . أبانت كما أورفي منزل الجنوبي الحي وفي كورديان قصر هرقل، أعمال منزل فينوس، منزل الشرقياإلمبراطور عهد في شيد دفاعي سور ،وبقايا للحبوب ومطاحن للزيتون معاصر آثار على األثرية الحفريات

أوريل -168مارك تناهز 169 مسافة على يمتد ، .2.35م للمراقبة أبراج وعدة أبواب ثمانية تتخلله كلم،أحد يمثل إذ السياحية، أو واألركيولوجية التاريخية أهميته حيث من سواء خاصا طابعا الموقع هذا يكتسي

. الزوار طرف من إقباال وأكثرها بالمغرب األثرية المواقع أهمسنة  1997وفي ضمن بتسجيلها وليلي حظيت العالمي م التراث .مواقع

وليلي   أثرية مدينة تقع  مغربيةهيكيلومترات ثالث بعد على

مدينة  غربزرهون إدريس موالي

Page 2: Vestiges Romains Au Maroc

الكابتول

صورة شاملة

Page 3: Vestiges Romains Au Maroc

ليكسوس

. ) ليكسوسسنة : ) مدينة تشييد تم األثرية العرائش لمدينة القديم االسم هو الذهبية التفاحة بالفنيقية 1180ليكسوساألول القرن طوال الثاني يوبا األمازيغي الملك عهد في كبيرا ازدهارا المدينة وعرفت الفينيقيين، يد على الميالد قبل

الميالد قبلعلى التشوميسمطلة تسمى هضبة للعرائشفوق الشمالي المدخل اللوكوسمن لوادي اليمنى الضفة على بنيت

علو على األطلسي من 80الساحل أكثر مساحتها تقدر أهم 75مترا، من باعتباره ليكسوس موقع لعب وقد هكتارالمرحلة غاية إلى الميالد ماقبل منذ القديمة الحضارات مختلف عليه تعاقبت الذي والحضرية التجارية المراكز

تحديدا . والمتوسطي عموما اإلنساني التراث تاريخ في طالئعية أدوارا اإلسالمية

Page 4: Vestiges Romains Au Maroc
Page 5: Vestiges Romains Au Maroc